ما حكم صيام آخر يوم في نهاية العام وأول يوم من العام الجديد؟

 

رقم الفتوى: 1796

موضوع الفتوى: صيام آخر يوم في نهاية العام

تاريخ الإضافة: 29/12/1428هـ - 7/1/2008م

السؤال:

ما حكم صيام آخر يوم في نهاية العام وأول يوم من العام الجديد؟

الجواب:

هذا يتناقله بعض الشباب، ويكتبه في الجوالات: "صم -يا أخي!- آخر يوم من العام، اختم عامك بالصيام، وافتتح عامك بالصيام"

هذا لا أصل له، هذا بدعة لا أصل له، والعام الهجري لم يكن أوله محرم إلا من زمن عمر بن الخطاب، كان في زمن النبي وفي زمن أبي بكر ... من (خيرة) عمر لا يعرف العام الهجري أنَّ أوله محرم. المقصود أن هذا من البدع.

وكذلك قول بعضهم: "اختم شهرك بالاستغفار" هذا لا أصل له.

وكذلك التهنئة بالعام الهجري الجديد كل هذا لا أصل له؛ ولكن المسلم يصوم الأيام المشروعة يصوم الاثنين، يصوم الخميس، يصوم أيام البيض، يصوم ثلاثة أيام، من كل شهر.

أما تقييد الصيام بأن يصوم آخر يوم من العام الهجري، وأول يوم من العام الهجري، أو يختم عامه بالاستغفار يخصه بخصيصةٍ لم ترد في الشرع؛ فهذا لا أصل له، وهذا من البدع.
 

مجموع فتاوى الشيخ عبد العزيز الراجحي (1/ 87) بترقيم الشاملة

الانتقاء من درر فتاوى العلماء
 

 

 

الأقسام الرئيسية: